story

البحر

تقف امام البحر 

تنتظر من يسلب قلبها 

صامدة امام الامواج 

واقفة، لا تحركها المياه

يذهب ثوبها ضريبة هذه الحماقة

تناديها امها

“رقية! لا تكوني حمقاء”

لا تأبه

فهي حمقاء، لا تحتاج لمن يؤكد ذلك

تتذكر يحيى، حين اتاها من البحر

تعيد شريط ذلك اليوم

ثوبه الابيض

شعره الاسود المجعد

عيناه، التي يميها خضراها الى زرقتها

يمشي نحوها

يناديها

و كأنه يناديها الآن

تسمع صوته

ولكن ما من احد هنا

سوى زئير الموج

تذرف عينها دموعا

تتذكر انه ذهب

ذهب يحيى الى ربه

—-

هذه الكلمات مستوحات من رواية رضوى عاشور -الطنّطورية

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s